نظارة آبل فيجن برو: ثورة حقيقية في عالم الميتافيرس

نظارة آبل فيجن برو: ثورة حقيقية في عالم الميتافيرس

- ‎فيالذكاء الاصطناعي, تكنولوجيا
64802ee96b04d.apple vision pro.jpgmedium large64802ee995114 اخبار اقتصادية

إنه المنتج الأول الذي يمكنك أن تنظر من خلاله، ليس إليه. هذا هو ما صرح به تيم كوك عندما كشف الستار عن نظارة آبل فيجن برو. أول فئة جديدة من منتجات آبل، حيث أعلن عن نظارة الواقع المختلط “آبل فيجن برو” التي يصل سعرها إلي 3499 دولارًا. تعتبر نظارة آبل فيجن برو أول منتج رئيسي جديد لآبل منذ ظهور ساعتها الذكية في عام 2014. يمكن القول إن نظارة آبل فيجن برو تمثل المنتج الأهم والأشهر منذ إطلاق أول آيفون منذ ستة عشر عاماً تقريباً. في ذلك الوقت، أعلنت الشركة أن عصر الحوسبة المتنقلة قد بدأ، والآن مع نظارة آبل فيجن برو، يمكن القول إن عصر الحوسبة المكانية قد بدأ. فهذا المنتج الثوري سيعمل على إزالة الحدود بين العالمين الحقيقي والرقمي، مما يمنحنا واقعاً مختلطاً وتجربة غامرة لا مثيل لها.

نظارة الواقع المختلط: آبل فيجن برو

2024 02 02t132457z 1915692637 rc2cu5aelv5n rtrmadp 3 apple vision pro new york اخبار اقتصادية

تم طرح نظارة الواقع المختلط للبيع في جميع متاجر آبل في البلاد، وكان بعض المتسوقين المتحمسين من بين أولئك الذين استطاعوا الحصول عليها، والتي تعد واحدة من أكثر المنتجات التكنولوجية الابتكارية في السنوات الأخيرة.

في صباح يوم الجمعة الموافق 2 فبراير 2024، في متجر آبل الرئيسي في مدينة نيويورك، كان الرئيس التنفيذي تيم كوك يستقبل العملاء الذين كانوا ينتظرون بشغف في المتجر، حيث كان يصافحهم ويلتقط صورًا شخصية معهم وسط تشجيع الموظفين. وقد اصطف حوالي ٢٠٠ شخص قبل الساعة ٨ صباحًا، بما في ذلك العملاء القادمين من جميع أنحاء العالم.

وكذلك، يمكن للأشخاص الحصول على عروض توضيحية خاصة بشكل فردي، وذلك بناءً على أساس الأولوية في الوصول لمتاجر التجزئة.

تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة آبل، لطالما تحدث بشكل متكرر عن إمكانية الواقع المعزز في مساعدة الناس على التواصل والتعاون. الآن عليه أن يثبت أن الجهاز الذي يجمع بين الواقع الافتراضي والواقع المعزز، وهو تقنية تضيف صورًا افتراضية فوق فيديو مباشر للعالم الحقيقي، هو فعلاً مستقبل الحوسبة.

قبل الإطلاق، وصف كوك الجهاز بأنه “أكثر الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية تقدماً على الإطلاق”.

سعر نظارة آبل فيجن برو

istockphoto 1262261335 612x612 1 اخبار اقتصادية

إنه جهاز كمبيوتر ضخم يبلغ سعره 3499 دولارًا تضعه على وجهك. ستتوفر للنظارة 256 غيغابايت من التخزين، وستكون العدسات الطبية للجهاز متاحة بسعر يبدأ من 149 دولارًا. أما العدسات القارئة، فيبلغ سعرها 99 دولارًا.

عندما تأخذ في الاعتبار الملحقات الإضافية، مثل حقيبة السفر بسعر 200 دولار وحامل حزمة البطارية بسعر 50 دولارًا والمزيد، يمكن أن يصل السعر إلى 4600 دولار، كما ذكرت “نيويورك تايمز”.

تأتي النظارة في وقت توقف فيه سوق الواقع الموسع (XR)، وهو فئة تشمل الواقع المعزز والواقع الافتراضي والواقع المختلط، مع قليل من التبني الرئيسي من قبل المستهلكين. لدى نظارة آبل فيجن برو تطبيقات محدودة في البداية وستكون مرتبطة بحزمة بطارية بحجم iPhone، وتقدم حوالي ساعتين ونصف من الاستخدام بشحنة واحدة.

ومع ذلك، فإن التجربة لا تضاهى عندما يتعلق الأمر بمشاهدة مقاطع الفيديو الغامرة والتفاعل مع العالم من حولك. فمن النادر أن تجد تكنولوجيا جديدة تشعر فعلاً بأنها مبتكرة، ولكن في العروض التجريبية التي خضعت لها CNN قبل الإطلاق، يمكن بسهولة رؤية المستقبل – أو على الأقل نموذجًا مبكرًا وغاليًا جدًا منه.

تجربة المستخدم: الإعداد والإستخدام

gettyimages 1980140398 اخبار اقتصادية

تبدو النظارة نفسها مثل نظارات التزلج الفاخرة للمصممين. تحتوي على حزام قابل للتعديل بنعومة في الأعلى، وتاج رقمي في الخلف – النسخة الأكبر من التاج الرقمي الموجود عادةً في ساعات آبل – وتاج رقمي آخر في الأعلى يعمل كزر منزلي بطريقة ما.

على الرغم من أنها لا تزال عبارة عن جهاز كمبيوتر حول العينين، إلا أنها مفاجئة خفيفة الوزن ومريحة للغاية أثناء الارتداء.

عملية الإعداد سهلة: أولاً، تقوم النظارة بتتبع العينين، وفحص اليدين، ورسم خريطة للغرفة. سيرى المستخدمون بعد ذلك واجهة مشابهة لنظام التشغيل iOS موجودة أمام بيئتهم.

من خلال استخدام حركات العين واللمس بين الإبهام والإصبع السبابة معًا، يتم تنشيط زر التحديد، مما يسمح للأشخاص بالانتقال بسلاسة داخل التطبيقات، مثل الرسائل، وفيس تايم، وسفاري، والصور. تستجيب الواجهة أيضًا للأوامر الصوتية لتنشيط Siri.

يمكن عرض الصور بحجم الحياة أو كما لو كنت تشاهدها على شاشة سينما عملاقة. بينما تضعك الصور البانورامية مباشرة داخل المشهد. تقدم نظارة آبل فيجن برو أيضًا خيار صورة فضائية، الذي يتيح للمستخدمين عرض الصور ومقاطع الفيديو ثلاثية الأبعاد لتجربة أكثر واقعية.

تختلف حالات استخدام نظارة آبل فيجن برو من الطهي والتأمل إلى العمل. يمكن للمستخدمين مزامنة حاسوبهم ماك لتحويل الشاشة إلى عرض ضخم والاتصال بلوحة مفاتيح فيزيائية.

لزيادة الإنتاجية، من الممكن فتح عدة نوافذ في وقت واحد: يمكن الاحتفاظ بالبريد الإلكتروني على جانب واحد، وفتح متصفح سفاري ربما في الوسط، ومكالمة فيس تايم على اليمين. إذا كان المستخدم يرتدي نظارة آبل فيجن برو أثناء المكالمة عبر فيس تايم، فإنه يظهر كشخصية، أو تمثيل رقمي شبيه بالأفاتار لوجهه.

لكن السحر الحقيقي لـ نظارة آبل فيجن برو هو في مقاطع الفيديو الغامرة.

خلال عرض توضيحي حديث، شاهدنا مقاطع “حرب النجوم” على Disney+ بينما نجلس داخل تمثيل افتراضي لمركب Luke Skywalker، تجربة مشاهدة ستسر أي معجب بالأفلام. كما كانت تجربة مشاهدة مشهد تحت الماء من “أفاتار 2” بتقنية ثلاثية الأبعاد، غريبة أيضًا، حيث يبدو أنها تضع المستخدمين مباشرة في المحيط.

لقد اتخذت آبل خطوات للحد من مشكلة الغثيان الحركي التي أصابت نظارات أخرى، بفضل رقاقة مخصصة تقلل من مشكلة التأخير الموجودة في منتجات مماثلة.

رغبة المستهلكين

gettyimages 1972504814 اخبار اقتصادية

تعد كل منتجات آبل الجديدة تقريبًا، بدءًا من الآيفون إلى ساعة آبل، بأنها تستخدم شاشات بأحجام متنوعة لتغيير كيفية عيشنا وعملنا وتفاعلنا مع العالم. تمتلك Vision Pro القدرة على القيام بكل ذلك بطريقة أكثر إثارة للانتباه.

لكن في الوقت الحالي، من المحتمل أن تظل Vision Pro منتجًا متخصصًا لعشاق آبل المتحمسين والمطورين، وذلك بسبب السعر العالي بشكل كبير.

صرح محلل آبل مينغ تشي كو خلال نهاية الأسبوع الأول لطلبات الشراء في الشهر الماضي، بأن الشركة قد باعت ما يقدر بنحو 160،000 إلى 180،000 نظارة Vision Pro.

ظلت أوقات الشحن تتغير بشكل طفيف بعد مرور الـ 48 ساعة الأولى، مما يشير إلى أن الطلب قد يتراجع بعدما قام العملاء الأساسيون بوضع طلباتهم. يعتاد نوافذ الشحن على التوسع بعد بيع نماذج الآيفون الجديدة.

يتوقع محللون في مورجان ستانلي أن تقوم الشركة بشحن ما يصل إلى 400،000 وحدة من Vision Pro هذا العام.

الخلاصة

يبدو أن نظارة نظارة آبل فيجن برو تمثل خطوة جريئة نحو مستقبل تكنولوجي يتخطى حدود الواقع المعتاد. بفضل تقنياتها المتقدمة وإمكانياتها الواسعة، قد تكون هذه النظارة الجديدة بمثابة بوابة لعالم جديد من التفاعلات والتجارب الرقمية.

على الرغم من التحديات التي تواجهها، مثل السعر العالي وقلة التبني من قبل الجمهور العام، فإن الاقبال المبكر يشير إلى أن هناك قاعدة متيقنة من المستهلكين الذين يرون في هذه النظارة إمكانيات هائلة.

ومع استمرار التطور التكنولوجي وتوسع مجالات التطبيقات والاستخدامات، قد نرى Vision Pro تصبح جزءًا لا يتجزأ من حياة المستخدمين في المستقبل القريب.

يمكنك أيضًا مطالعة الآتي: Gemini VS Bard: ما هي الفروقات بين أقوى نماذج الذكاء الاصطناعي من Google؟ و هل يمكن أن ينافس الذكاء الاصطناعي ذكاء البشر ؟

You may also like

لماذا يعتبر جهاز Asus ROG Zephyrus G14 GA401 أفضل جهاز محمول للألعاب في العالم؟

إذا كنت من محبي الألعاب وتبحث عن جهاز