محو الامية المالية

محو الامية المالية

- ‎فيادارة الاعمال
محو الامية المالية اخبار اقتصادية

هناك عدة أسباب وراء افتقار الافراد إلى المعرفة المالية ويعرف المصطلح بمحو الامية المالية او باللغة الانجليزية  Financial literacy . معظم الافراد لديهم تعليم محدود. لا تعطي العديد من المدارس الأولوية لتعليم الادارة المالية في مناهجها الدراسية. نتيجة لذلك ، قد لا يتلقى الأفراد تعليمًا رسميًا حول الموضوعات المالية ، مما يجعلهم غير مهيئين للتعامل مع القرارات المالية المعقدة. كما أن الافتقار إلى الوصول إلى الموارد يلعب دوره.

قد لا يتمكن بعض الأفراد من الوصول إلى الموارد والأدوات التي تعزز الثقافة المالية ، مثل دورات التمويل الشخصي أو الكتب أو المنصات عبر الإنترنت. يمكن أن يؤدي الوصول المحدود إلى مواد التعليم المالي إلى إعاقة تطوير المعرفة والمهارات المالية. هناك أيضًا عوامل ثقافية ومواقف ثقافية حول المال والمناقشات المالية التي يمكن أن تؤثر على مستويات المعرفة المالية. في بعض الثقافات ، يمكن اعتبار مناقشة الشؤون المالية الشخصية بشكل علني من المحرمات أو غير المهذب.

يمكن أن تكون الصناعة المالية معقدة ، مع العديد من المنتجات والخدمات واللوائح. يمكن أن يمثل فهم المصطلحات المالية أو خيارات الاستثمار أو التخطيط للتقاعد تحديًا للأفراد الذين ليس لديهم خلفية مالية قوية. يلعب الافتقار إلى نماذج يحتذى بها في التمويل الشخصي دورًا كبيرًا. قد يعاني الأفراد الذين يكبرون دون نماذج مالية إيجابية من أجل تطوير عادات مالية جيدة وقد لا يتمكنون من الوصول إلى التوجيه أو الدعم في إدارة شؤونهم المالية بشكل فعال. يمكن للثقافة التي تعطي الأولوية للاستهلاك الفوري والإرضاء الفوري أن تسهم في العادات المالية السيئة ، مثل الإنفاق الزائد ، والاعتماد على الائتمان وعدم إعطاء الأولوية للأهداف المالية طويلة الأجل.

 

معظم السعوديين لديهم مستويات عالية من ديون الاقتراض . قد يركز الأفراد المثقلون بالديون على إدارة الالتزامات المالية الفورية بدلاً من تطوير مهارات محو الأمية المالية على نطاق أوسع. قد يفتقر بعض الأفراد إلى الثقة في قدرتهم على فهم وإدارة الشؤون المالية الشخصية. يمكن أن تكون الموضوعات المالية مخيفة ، وقد يشعر الأفراد بالإرهاق أو الإحراج لطلب المساعدة أو الاعتراف بنقص معرفتهم.

تتطلب معالجة نقص المعرفة المالية اتباع نهج متعدد الأوجه يتضمن تحسينات في النظم التعليمية ، وزيادة الوصول إلى الموارد والأدوات المالية ، والتحولات الثقافية في المواقف تجاه المال والجهود المستهدفة لتعزيز التثقيف والتوعية المالية. يمكن أن يساهم تشجيع المناقشات المفتوحة حول التمويل الشخصي ، وتوفير موارد التعليم المالي التي يمكن الوصول إليها ، وتعزيز مبادرات محو الأمية المالية ، في تحسين مستويات المعرفة المالية بين السعوديين .

يشير محو الأمية المالية إلى معرفة وفهم مختلف المفاهيم والأدوات والممارسات المالية التي تمكن الأفراد من اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن مواردهم المالية الشخصية.

أن يكون متعلما ماليا:

أن تكون متعلماً مالياً ينطوي على امتلاك المهارات والمعرفة في المجالات التالية:

إعداد الميزانية:

إنشاء ميزانية والحفاظ عليها لتتبع الدخل والمصروفات والمدخرات والتأكد من أن الإنفاق يتوافق مع الأهداف المالية.

إدارة الديون:

فهم أنواع مختلفة من الديون ، وأسعار الفائدة ، وخيارات السداد واستراتيجيات لإدارة وخفض الديون بشكل فعال.

الادخار والاستثمار:

فهم أهمية توفير المال واتخاذ قرارات مستنيرة بشأن خيارات الاستثمار ، مثل الأسهم والسندات وصناديق الاستثمار المشتركة وحسابات التقاعد.

تحديد الأهداف المالية:

وضع أهداف مالية قصيرة وطويلة الأجل وتطوير استراتيجيات لتحقيقها ، مثل الادخار في حالات الطوارئ أو التعليم أو تملك المنزل أو التقاعد.

الخدمات المصرفية والمالية:

فهم المنتجات المصرفية ، مثل الحسابات الجارية وحسابات التوفير وبطاقات الائتمان والقروض والرهون العقارية – ومعرفة كيفية اختيار الخدمات المالية المناسبة التي تلبي الاحتياجات الفردية.

التأمين وإدارة المخاطر:

فهم الغرض من التأمين وأهميته – بما في ذلك التأمين الصحي والتأمين على الحياة والتأمين على المنزل والتأمين على السيارات – وتقييم استراتيجيات إدارة المخاطر للحماية من الخسائر المالية غير المتوقعة.

الضرائب:

فهم المبادئ والالتزامات الضريبية الأساسية ، بما في ذلك تقديم الإقرارات الضريبية والخصومات والائتمانات والاستراتيجيات الضريبية الفعالة للادخار والاستثمار.

حقوق المستهلك ومسؤولياته:

معرفة حقوق المستهلك ، وفهم الاتفاقيات والعقود المالية ، واتخاذ قرارات مستنيرة عند شراء السلع والخدمات.

يُمكّن التثقيف المالي الأفراد من اتخاذ قرارات مالية مستنيرة ، وتحقيق الاستقرار المالي والعمل من أجل الرفاهية المالية على المدى الطويل. إنه يزود الناس بالمعرفة والمهارات اللازمة للتغلب على تعقيدات العالم المالي ، وتجنب المزالق الشائعة واتخاذ الخيارات التي تتماشى مع أهدافهم وقيمهم المالية.

 

خطوات تحسين الادارة المالية:

1. ابدأ بتتبع نفقاتك الشهرية

في دفتر ملاحظات أو تطبيق جوال ، اكتب كل مرة تنفق فيها المال. كن حريصًا على هذا ، لأنه من السهل نسيانه. هذا هو الأساس لميزانيتك.

2. تحديد المصاريف الثابتة والمتغيرة

الثابتة هي التي لديك كل شهر: الإيجار ، والديون ، ومصاريف السيارة ، والكهرباء ، والفاتورة ، وفاتورة المياه ، النفقات المتغيرة هي التكاليف التي ترتفع وتنخفض كل شهر وتلك التي تأتي وتذهب – البقالة ، ومستلزمات الشخصية ، والحلاقة ، الكافيه ، وما إلى ذلك.

3. أضف المجموع المالي

بعد ثلاثة أشهر ، احسب كم تنفق ، في المتوسط ​​، شهريًا. وانظر إلى تقسيم الفئات المالية .

4. دراسة النفقات المتغيرة الخاصة بك

هذا هو المكان الذي يميل فيه معظم الناس إلى الإفراط في الإنفاق. قرر ما الذي يمنحك أكبر قدر من المتعة من هذه النفقات الشهرية التي تشعر أن هذه التكاليف تستحق العناء؟ وما هي الأشياء التي يمكنك فعلاً الاستغناء عنها؟ كن صريحًا ، وابدأ في القطع. هذه بداية القرارات الصعبة.

5. أهمية الادخار

جزء أساسي من إعداد الميزانية هو أنه يجب عليك دائمًا أن تدفع لنفسك أولاً. بمعنى ، يجب أن تأخذ جزءًا من كل راتب وتضعه في المدخرات. هذه الممارسة ، إذا كنت تستطيع أن تجعلها عادة ، ستؤتي ثمارها (حرفيًا في كثير من الحالات) طوال حياتك.

6. الآن حدد ميزانيتك

ابدأ في إجراء التخفيضات اللازمة في نفقاتك الثابتة والمتغيرة. قرر ما تريد حفظه كل أسبوع أو كل أسبوعين. الأموال المتبقية هي المبلغ الذي يجب أن تعيش عليه.

 

5 أدوات للمساعدة في تحسين وإدارة الشؤون المالية الشخصية:

1. تطبيقات التمويل الشخصي:

استخدم تطبيقات التمويل الشخصي حيث تساعدك  التطبيقات على تتبع دخلك ونفقاتك وأهداف المدخرات ، وتوفر رؤى حول عادات الإنفاق الخاصة بك وتوفر أدوات الميزانية. غالبًا ما يقدمون تصورات وتنبيهات وميزات تحديد الأهداف لتعزيز الوعي المالي وتشجيع إدارة الأموال بشكل أفضل.

2. الدورات التعليمية والمنصات التعليمية عبر الإنترنت:

استفد من الدورات التعليمية والمنصات التعليمية عبر الإنترنت المخصصة لتحسين الثقافة المالية. تقدم مواقع الويب مثل كورسيرا و اكاديمية خان  و يودمي و منصة دروب العربية وموقع ادارك ويقدمون دورات في مختلف الموضوعات المالية ، بما في ذلك الميزانية والاستثمار وإدارة الديون والتخطيط للتقاعد . توفر هذه الدورات التعلم المنظم والمعرفة العملية لتعزيز محو الأمية المالية الخاصة بك.

3. مواقع ومدونات محو الأمية المالية:

استكشف مواقع ومدونات محو الأمية المالية ذات السمعة الطيبة . حيث تقدم كثير من المنصات أدلة ومقالات وموارد شاملة تغطي مجموعة واسعة من الموضوعات المالية. يمكنهم مساعدتك في فهم المفاهيم الأساسية والمصطلحات وأفضل الممارسات المتعلقة بالميزانية والادخار والاستثمار والمزيد.

4. كتب التمويل الشخصي:

التعمق في كتب التمويل الشخصي التي كتبها خبراء في هذا المجال. توفر عناوين مثل الأب الغنى والأب الفقير من تأليف روبرت كيوساكى وشارون ليكتر ، والمستثمر الذكي من تأليف بنجامين جراهام رؤى قيمة ونصائح عملية حول بناء الثروة وإدارة الديون واتخاذ قرارات استثمارية سليمة. يمكن لقراءة هذه الكتب أن توسع معرفتك المالية وتساعدك على تطوير أساس متين لمحو الأمية المالية.

5. أدوات التخطيط المالي:

استخدم أدوات التخطيط المالي مثل حاسبات التقاعد وحاسبات الاستثمار وحاسبات سداد الديون. تقدم مواقع الويب والتطبيقات مثل SmartAsset أو Vanguard أو Bankrate هذه الأدوات لمساعدتك في التخطيط لأهداف مالية محددة. إنها تمكنك من تقييم السيناريوهات المختلفة ، وفهم تأثير قراراتك المالية واتخاذ خيارات مستنيرة بناءً على وضعك الحالي وتطلعاتك المستقبلية.

تذكر أنه من المهم دمج هذه الأدوات مع التعليم الذاتي المستمر والممارسة وطلب المشورة من المتخصصين الماليين عند الضرورة. إن بناء محو الأمية المالية هو عملية مستمرة تتطلب جهدًا ثابتًا وانضباطًا واستعدادًا للتعلم.

You may also like

مؤشرات الأداء الرئيسية (KPIs)

في عالم الأعمال المعاصر، تمثل مؤشرات الأداء الرئيسية